Mots clé à la une

Organismes liés

Activités de Mr le Ministre

وزير الصناعة والمناجم يجتمع بمسؤولي الشركة الوطنية للسيارات الصناعية وشريكها الاجتماعي

الجزائر 17 جويلية 2017 –اجتمع وزير الصناعة والمناجم السيد محجوب بدة اليوم الاثنين بمقر الوزارة بمسؤولي الشركة الوطنية للسيارات الصناعية (الرئيس المدير العام ورئيس مجلس الإدارة والمدراء العامون لفروعها) والشريك الاجتماعي لها.

وتم تخصيص هذا اللقاء إلى بحث وضعية هذه الشركة وافاق وفرص تطويرها.

وفي هذا الخصوص، تلقى السيد بدة شروحات حول تسيير الشركة ومناخها الاجتماعي وكذا المشاكل المالية والتقنية التي تواجهها.

وتطرق المسؤولون عن الشركة في تدخلاتهم إلى كيفيات تمويل المشاريع من طرف البنوك التي اعتبروها لا تتناسب مع إجراءات انجاز المشاريع.

واقترحوا في هذا الإطار تعديل المعاهدة التي تربط الشركة الوطنية للسيارات الصناعية والبنوك الشريكة لتكييفها مع احتياجات مخطط تطوير الشركة.

وخلال اللقاء شدد السيد بدة على ضرورة إيجاد حل لمشاكل التسيير أولا الذي يعد عائقا أمام تطوير المؤسسة موجها تعليمات لإطارات الشركة بإعداد مقترحاتهم لحل كل الاختلالات والنقائص التي تحول دون تحقيق الأهداف المسطرة على المديين المتوسط والبعيد.

كما دعا الشركة الوطنية للسيارات الصناعية الى توسيع نشاطاتها الى المناولة الصناعية وتصنيع قطع الغيار بهدف مرافقة السياسة الوطنية لتطوير الصناعة الميكانيكية وصناعة السيارات.

وقال في هذا الخصوص "يجب تسطير منحى جديد نحو تصنيع قطع الغيار للمساهمة في تنويع المشاريع القائمة" معتبرا ان الشركات تعد احدى الأدوات لبلوغ هذا الهدف مع العلم أن الشركة الوطنية للسيارات الصناعية باشرت محادثات مع عدة مصنعين يرغبون في الاستثمار بالجزائر ما من شأنه رفع نسبة الادماج.

وشدد السيد الوزير عدة مرات خلال اللقاء على دور الاتصال في الحفاظ على استقرار المناخ الاجتماعي الذي يعد ضروريا لنجاح أي مؤسسة داعيا كل الأطراف الى تنسيق الجهود في جو هادئ يسمح بتحقيق أهداف التنمية.

ومن جانبه رحب الشريك الاجتماعي بعقد هذا اللقاء الذي سمح بتبادل صريح وبناء للآراء مؤكدا انضمامه الى الحركية الجديدة الرامية الى تطوير الصناعة الميكانيكية والحفاظ وتحسين ظروف العمل.